الرئيسية / اخبار / دراسة بحثية في كلية التربية للبنات بعنوان مجلة الشهاب الجزائرية (1929ـ 1939) دراسة تاريخية

دراسة بحثية في كلية التربية للبنات بعنوان مجلة الشهاب الجزائرية (1929ـ 1939) دراسة تاريخية

بحضور الأستاذ الدكتور عباس علي الفحام عميد كلية التربية للبنات ناقش الطالب حسين مراد فليح من قسم التاريخ رسالته الموسومة (مجلة الشهاب الجزائرية (1929ـ 1939) دراسة تاريخية) بين الباحث فيها اكتساب الصحافة أهمية كبيرة في تاريخ الجزائر الحديث والمعاصر، ولأسباب عديدة أهمها مقاومة الاحتلال الفرنسي، والتصدي للأفكار الغربية المنحرفة التي عملت فرنسا جاهدة على نشرها في البلاد، لذلك دأبت الفئة المثقفة على اصدار العديد من الجرائد والمجلات الوطنية لنشر الافكار الاصلاحية والتوعوية بين المواطنين وتعريف الناس بالثوابت والمقومات الوطنية، حتى صارت تلك الجرائد والمجلات رافداً من روافد البناء الفكري بين الاوساط المثقفة بما طرحته من قضايا مست وبشكل مباشر جوهر المجتمع، وقد مثلت (الشهاب) النموذج الرائد في ذلك المجال، إذ انها قدمت خدمة كبيرة للمجتمع من خلال تبادل الآراء بينها وبين الحركة الإصلاحية ،وعُدّت الشهاب مدرسة من حيث حرية ابداء الرأي وقبول الرأي الاخر، إذ برزت على صفحاتها اتجاهات (تجديدية) واخرى (اصلاحية) ساهم في بلورتها وصياغة مضامينها نخبة من رواد النهضة الاصلاحية في الجزائر، فضلاً عن ذلك فقد مثلت الشهاب مرحلة مهمة من مراحل تطور الحركة الصحفية في الجزائر بما تميز به من اعداد تنظيم فني من جهة، وأهمية المواضيع التي عالجتها وقيمتها المعرفية ، حضر المناقشة معاون العميد للشؤون الإدارية وعدد من اساتذة القسم وطلبة الدراسات العليا.

شاهد أيضاً

دورة حول تقنيات الأطياف والمايكروويف في كلية التربية للبنات

نظم قسم الكيمياء في كلية التربية للبنات دورة حول تقنيات الأطياف والمايكروويف شارك فيها كادر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *